البحرين

تعد مملكة البحرين هي لؤلؤة الخليج العربي وأحد أكثر الدول تقدمًا ونموًا في العالم حالها كحال كل دول مجلس التعاون الخليجي، ولذلك نحن هنا سنقوم بالحديث عن بعض النقاط المختصرة للتعريف بالمملكة وسبب حملها لهذا الاسم، فلا تذهبوا بعيدًا.

تأتي مملكة البحرين بمساحة صغيرة جدًا لا تتجاوز التسعمائة وخمسة وثلاثين كيلو متر مربع، ويعيش على أراضيها أكثر من مليون وثلاثمائة ألف نسمة تقريبًا، ولكن بنسبة تتجاوز الخمسة وخمسين بالمائة من سكانها يعدون مغتربين وذوي أصول غير بحرينية، والنسبة الباقية التي لا تتعدى الستة وأربعين بالمائة هم شعب بحريني الأصل، وهذا ما يجعل اللغات تنتشر فيها بشكل واسع فبالرغم من كون اللغة العربية هي اللغة الرسمية للبلاد، فإن اللغة الإنجليزية لها باع كبير في الحياة البحرينية وسوق العمل على وجه التحديد، هذا بجانب بعض اللغات الأخرى مثل الهندية التي يبلغ عدد المتحدثين بها في البحرين حوالي ثلاثمائة ألف نسمة وهم هنود ويعملون في الأراضي البحرينية، وتعد العاصمة المنامة هي أحد أهم المدن العربية وقد حصدت جائزة عاصمة الثقافة الإسلامية منذ بضعة أعوام.

أما عن أصل التسمية فكلمة البحرين لا تطلق على أراضي المملكة الحالية فقط بل هي تشمل بعض المناطق الأخرى، مثل المناطق الشرقية المطلة على الخليج العربي، وقد كانت قديمًا تسمى أراضي قطر والكويت والأحساء والقطيف والبصرة باسم البحرين، أما مدلول كلمة البحرين فهو يعود إلى تواجد مياه الخليج العربي ومياه بحيرة الأصفر الموجودة في محافظة الأحساء، ولذلك فما بين هذين البحرين يسمى بالبحرين، وهناك رأي أخر يقول بأن السبب في إطلاق تلك التسمية هو وقوع هذه الأراضي وتحديدًا جزيرة أوال بين بر العرب ومجرى فارس، والعديد من الآراء الأخرى التي لا نعلم أيها أصح في تسمية مملكة البحرين بهذا الاسم، عامة إذا كنت من محبي الرفاهية وتمتلك الكثير من الأموال فإن مملكة البحرين تعد خيارًا مناسبًا لذلك الأمر.

وتعد دول الخليج العربي كلها ذات مستوى معيشي عالي ولذا لا يذهب إليها إلا الأغنياء ومحبي الترفيه، أو الباحثين عن العمل في إحدى مؤسسات هذه الدولة، وأهم ما يميز مملكة البحرين هو كونها تجمع بين العبق التاريخي والأثري وبين التقدم والرقي الظاهر في المعمار والبناء على أراضيها، فالمسافر إليها سوف يحظى بتجربة كلا الأمرين والتنوع والاختلاف هذا يفضله طبقة معينة من السياح ومحبي السفر، ويمكنك أن تحظى بفرصة كبيرة لمتابعة سباق الفورميلا وان الذي يقام على حلبة البحرين الدولية في منتصف العام.

Booking.com