تعد الجمهورية الإسلامية الإيرانية هو واحدة من أهم دول الشرق الأوسط فمن حيث التعداد السكاني فهي الثانية بعد مصر، ومن حيث المساحة فهي الثانية أيضًا لكن بعد المملكة العربية السعودية، فهي بنا نتعرف على أهم ما يميزها، فتابعوا معنا.

تقع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المنطقة الغربية من قارة آسيا وهي بذلك تمتلك موقع هام في تلك القارة، حيث أن الجنوب والغرب والوسط يلتقي في إيران ولذلك كانت إيران مطمع لممالك ودول عظمى منذ القدم، وإذا تحدثنا عن سبب حمل هذه الدولة لذلك الاسم فهو على الأرجح يعود إلى كونها أرض الآريين، حيث أن هناك بعض القبائل قد نزحت إلى هذه الأرض وهي تسمى قبائل الآريين، وكان ذلك النزوح من الأناضول منذ ألفين عام قبل الميلاد حينما كان يتواجد الأشوريين في تلك الأراضي، ومع مرور الوقت وازدياد قوتها وبأسها قاموا بتأسيس الإمبراطورية الفارسية في تلك البلاد وقد بلغت هذه الإمبراطورية أقصى اتساع لها في العام الخامس والخمسين قبل الميلاد، حيث ضموا إلى ملكهم مصر وتركستان وباكستان واسيا الصغرى واليونان وبعض المناطق الأخرى.

وقاموا بتمهيد الطرق فيما بينهم وتفعيل خدمة البريد وطوروا الكتابة وزادوا من التجارة والصناعة البسيطة، حتى وصلت هذه الإمبراطورية إلى أقصى قوتها فغطى اسمهم البلاد وصارت تعرف ببلاد فارس أو إيران مشتق من اسمهم الأصلي الآريين، ولكن بعد أن تفوق الرومان على الفرس واحتلوا أراضيهم بعض الوقت وتمكن الساسانيين من التخلص منهم اختفى اسم إيران لفترة وأصبح المتداول هو بلاد فارس، وما جاء العام الخامس والثلاثين من القرن العشرين إلا وتم اعتماد اسم إيران رسميًا ليصبح هو المتداول محليًا ودوليًا، ولا يعني هذا محو فارس نهائيًا بل لا يزال شائعًا في الثقافة والأدب والفن ولكن الرسمي والسياسي والمعترف به دوليًا هو اسم إيران.

ومن التواريخ الهامة والمؤثرة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية هو العام التاسع والسبعين من القرن العشرين، حيث أنه هو العام الذي حدثت فيه الثورة الإسلامية الكبرى في البلاد واستطاعت القضاء على حكم الشاه وتأسيس دولة إسلامية على المذهب الشيعي، ومع قيام تلك الثورة تغيرت الكثير من الأحداث في البلاد وأصبح لإيران شأن كبير في العالم حتى عدت تلك الثورة في نظر الإيرانيين هي فاتحة خير لهم، وبشكل عام إذا أردت معرفة تاريخ تلك الدولة بحق فعليك زيارتها في أقرب وقت والقيام بجولة سريعة داخل أراضيها الكبيرة، فبلاد فارس لا نستطيع جمع تاريخها في رؤوس أقلام.

Booking.com